القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجل الحكومة العراقية تطلق استمارة الخدمة الاتحادية الخاصة بالتعيين

عاجل الحكومة العراقية تطلق استمارة الخدمة الاتحادية الخاصة بالتعيين


أطلقت الحكومة العراقية الاستمارة الخاصة بالخدمة الاتحادية للتعين بهدف توفير فرص للخريجين ولمن لديهم مهارات والقضاء على البطالة , وجاء اطلاق الاستمارة بعد توجيهة من سيد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي مؤكداً ان توفير فرص العمل هي مهمة وطنية .

ما هي منصة التوظيف ؟



تعتبر منصة التوظيف حلقة وصل بين القطاعات الحكومية والاهلية وبين الباحثين عن فرص العمل , من خلال نشر فرص العمل على المنصة ثم يقوم الراغب بفرصة العمل على تقديم طلب في المنصة.

كيفية استخدام منصة توظيف



تمتاز منصة التوظيف ببساطتها لتكون متلائماً مع اغلب مستخدمين والمتقدمين وهذه ابرز خطوات للتقديم على منصة التوظيف.


1_ قم بالدخول على موقع المنصة

2_ اضغط على زر «سجل الآن»

3_ قم بتعبئة الاستمارة بالبيانات الشخصية والتي تشمل:

(الاسم، العمر، الجنس، مكان السكن، الحالة الزوجية، رقم الهاتف، البريد الالكتروني التحصيل العلمي، اللغات، المهارات وغيرها من المعلومات الاساسية)

4_ أضغط على زر «ارسل المعلومات الآن»


شروط استخدام منصة «توظيف»




1_ على مقدم الطلب ادخال جميع البيانات وتعبئة الاستمارة كاملة.

2_ أن تكون كافة المعلومات المقدمة صحيحة ومطابقة للأوراق الثبوتية.

3_ يتم التقديم من خلال الموقع الالكتروني للمنصة مرة واحدة فقط.


بعد تعبئة الاستمارة وإرسالها، سيتلقى مقدمو الطلب إشعارا عبر البريد الالكتروني لتفعيل تسجيلهم بالمنصة، وبعدها سيتم تزويد كل مقدم طلب برقم مرجعي خاص به.


سيتم الاحتفاظ بتفاصيل الباحثين عن العمل بشكل آمن ومحصن وتوفيرها للجهات المسؤولة عن التوظيف في القطاعين العام والخاص.


في حالة تطابق المهارات المدرجة في استمارة الباحث عن العمل مع المهارات المطلوبة للوظيفة الشاغرة في القطاع الخاص، سيتم التواصل مع الباحث عن العمل بشكل مباشر من الجهة او الشركة الخاصة.


في حالة تطابق المهارات المدرجة في استمارة الباحث عن العمل مع المهارات المطلوبة للوظيفة الشاغرة في القطاع العام، فسيتم إشعار الباحثين عن العمل بتفاصيل الوظيفة الشاغرة عبر البريد الالكتروني ليتسنى لهم التقديم عليها وذلك تماشيا مع قوانين التوظيف في القطاع العام في العراق


التسجيل بالمنصة لا يضمن بالضرورة الحصول على وظيفة

للتقديم اضغط هنا 
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات